بوابة صوت جازان الإلكترونية 

السبت, 24 ديسمبر 2022 03:21 صباحًا 0 69 0
شكر الوفود الاعلامية على حضورها وتفاعلها لتغطية الحدث أولاً بأول | الملحق الديني بسفارة المملكة بجاكرتا الحازمي يرفع التهنئة والشكر للقيادة الرشيدة بنجاح مؤتمر اسيان الثاني خير أمة
شكر الوفود الاعلامية على حضورها وتفاعلها لتغطية الحدث أولاً بأول | الملحق الديني بسفارة المملكة بجاكرتا الحازمي يرفع التهنئة والشكر للقيادة الرشيدة بنجاح مؤتمر اسيان الثاني خير أمة

علي المسملي / بالي / صحيفة صوت جازان 


أكد الملحق الديني بسفارة خادم الحرمين الشريفين بجاكرتا الشيخ أحمد بن عيسى الحازمي أن نجاح  مؤتمر آسيان الثاني " خير أمة " الذي نظمته وزارة الشؤون الإسلامية بالمملكة هو تتويج للدعم الكبير الذي قدمته قيادة المملكة التي تولي خدمة الإسلام والمسلمين جّل اهتمامها وتبذل الغالي والنفيس في سبيل ذلك ، منوهاً بالحضور الرسمي للمؤتمر من كافة الدول في جنوب شرق آسيا . 

وقال " الحازمي " في تصريح صحفي  " إن النجاح بالمؤتمر وتنفيذه هو بفضل توجيهات ومتابعة معالي الوزير الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ الذي ذلل كل العقبات وتابع التنفيذ والإعداد والتنسيق للمؤتمر بوقت مبكر ، مشيرًا إلى أن فعاليات المؤتمر رسخت جهود المملكة في نشر الوسطية والاعتدال، ومبدأ التسامح والتعايش بين الأديان حتى تقطع الطريق على أصحاب الأفكار الضالة من أهل الغلو والإرهاب.

وأكد أن البيان الختامي للمؤتمر هو رسالة الوفود من الدول المشاركة فيه وهو لا محل ولا وجود بإذن الله لأصحاب هذه الاتجاهات الفكرية المنحرفة والضالة التي تسعى لهدم كيان دين الرحمة والمودة .


وبين " الحازمي " أن  مؤتمر دول آسيان الثاني "خير أمة" والمقام في مدينة بالي بجمهورية إندونيسيا حظي برعاية وحضور دولة نائب رئيس الجمهورية الإندونيسي البروفيسور معروف أمين، ومعالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ، وبمشاركة نخبة من ممثلي الأديان من دول آسيان، وهذا يؤكد على أهمية المؤتمر وحجم التنسيق بين الدول المشاركة وراعية المؤتمر .

وشدد الشيخ أحمد الحازمي  على أهمية البيان الختامي للمؤتمر والذي أكد على التعريف بخيرية الأمة، وشمولها لقيم التسامح والوسطية والاعتدال، وبيان مصادرها ومظاهرها في نصوص الكتاب والسنة، وضرورة تضافر الجهود للتأكيد على أن خيرية الأمة باجتماعها وتعاونها على البر والتقوى، والاجتماع على الكتاب والسنة، وترك التحزب والتفرق والاختلاف، والعناية بتعليم العلم الشرعي المستمد من الكتاب والسنة، والعناية بالدعوة إلى الله بالمنهج الوسطي المعتدل، منهج أهل السنة والجماعة، وترسيخ قيم الوسطية والتسامح، وإنشاء مراكز متخصصة تُعنى بذلك.

وجدد الملحق الديني التأكيد على أن  جهود وزارة الشؤون الإسلامية  بمتابعة معالي الدكتور عبداللطيف آل الشيخ الذي يتابع كل صغيرة وكبيرة من أجل إنجاح المؤتمر وتحقيق أهدافه المنشودة، مثمنا جهود سفارة خادم الحرمين الشريفين لدى إندونيسيا بتوفير كل الإمكانات للمشاركين والمنظمين كي تتحق ثمرة النجاح .

وأشاد " الحازمي " بالتغطية الاعلامية للمؤتمر من  كافة الوفود الإعلامية التي نقلت أحداث وفعاليات المؤتمر منذ إنعقاده بدقة وشفافية، والتي وصفها بالمميزة والتي تتسم بالمهنية العالية في نقل الصورة الحقيقة لرسالة الإسلام ووسطيته . 

وفي ختام تصريحه رفع الشكر والثناء لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين حفظهما الله بمناسبة نجاح المؤتمر وعلى دعمهم ورعايتهم لمثل هذه المؤتمرات التي تقرب الشعوب الإسلامية وتساهم في إيضاح رسالة الإسلام والتصدي للكراهية ، سائلاً الله أن يوفق بلادنا وولاة أمورنا وبلاد المسلمين لكل ما فيه الخير.

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

علي مسملي
المدير العام
مدير التحرير المنطقة الجنوبية ومساعد مدير النشر

شارك وارسل تعليق

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من إرسال تعليقك

أخبار مقترحة

بلوك المقالات

الصور

بوابة صوت جازان الإلكترونية 

بوابة صوت جازان الإلكترونية 

أخر ردود الزوار

الكاريكاتير

استمع الافضل